دراسات و بحوث  >  مقالات
حبل الله المتين خير وسيلة لتفريج كُرَبِ المسلمين

حبل الله المتين خير وسيلة لتفريج كُرَبِ المسلمين

لما جعل الله –عز وجل- هذه الدنيا دارا للامتحان والابتلاء؛ كان من سنته في خلقه سبحانه أن يبتلي عباده بما يحزنهم عاجلا، ويورث لهم الأجر والمثوبة -إن صبروا واحتسبوا-آجلا
تاريخ النشر:  22 يناير, 2015 | عدد المشاهدات (1569)
رمضان غنيمة ذهبية

رمضان غنيمة ذهبية

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد: فإن شهر رمضان موسم عظيم من مواسم الخير التي غُبِن فيه كثير من الناس، فأهملوا العمل الصالح فيه، واضَّجروا من مَقْدِمه، لأسباب لا تعدوا أن تكون غير مباحة في الغالب، كالتدخين، بل ترى هذا الصنف من الناس يحاول في هذا الشهر الفضيل أن يشغل نفسه بأي وسيلة يجدها غير العمل الصالح، فينام النهار مضيعا عمود الإسلام (الصلاة)، ويقوم الليل مع خِلَّانه يلعب الورق ويشرب السجائر ناهيك عما يتخلل ذلك من الغيبة والنميمة والكذب ونقل الأخبار الكاذبة والإشاعات المغرضة وقذف المحصنات المؤمنات الغافلات، وإن كان لهذه المجالس سيئة واحدة وهي حرمان أصحابها من قيام الليل لكفاها سوءا وشؤما على العبد؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم: ((من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ...
تاريخ النشر:  08 يوليه, 2014 | عدد المشاهدات (2560)
سلامة الصدور يا إخوتاه

سلامة الصدور يا إخوتاه

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وبعد: فإن من طبيعة الإنسان التي فطره الله عز وجل عليها العيش في جماعات، وهذه الجماعات جزء لا يتجزؤ من نمط حياته، بل هو في دورة حياته ينتقل بين جماعة وأخرى، ويساهم بنفسه في إنشاء هذه الجماعات أيا كان شكلها، ابتداء من الأسرة، ثم الأصدقاء الذين وجد فيهم القاسم المشترك الذي يدعوه إلى الاستمرار معهم، ثم القبيلة، ثم المجتمع، ثم العالم المحيط به الذي يعد التجمع الأكبر للإنسانية. وقد حرص ديننا الحنيف على وحدة الصف الاجتماعي بين المسلمين، ولذا فقد نهى عن كل صغيرة وكبيرة ظاهرة وباطنة تسبب في تفكيك الروابط الاجتماعية، وتمزق جسد الأمة، ومن الأمور الخفية التي نهانا عنها الحقد والشحناء والبغضاء بحيث تكون القلوب مليئة على ...
تاريخ النشر:  08 يونيو, 2014 | عدد المشاهدات (2568)
آداب محفظ القرآن - 3

آداب محفظ القرآن - 3

12-قال العلماء: ولا يمتنع من تعليم أحد لكون غير صحيح النية، فقد قال سفيان وغيره: طلبهم للعلم نية. وقالوا: طلبنا العلم لغير الله فأبى أن يكون إلا لله. ومعنى: كان عاقبته أن صار لله تعالى. 13-وينبغي أن تصون يديك في حال الإقراء عن العبث، وعينيك عن تفريق نظرهما من غير حاجة، وتقعد مستقبل القبلة، وتجلس بوقار، وتكون ثيابك بيضاء نظيفة، وإذا وصلت إلى موضع جلوسك صل ركعتين قبل الجلوس، إذا كان الإقراء في المسجد، ويجلس متربعا، أو غير متربع وروي أن عبد الله ابن مسعود كان يقرأ الناس في المسجد جاثيا على ركبتيه. 14- ومن آدابه المتأكدة وما يعتنى به: أن لا تذل العلم فتذهب إلى مكان ينسب إلى من يتعلم منك ليتعلم منك فيه، وإن كان المتعلم خليفة فمن دونه، بل تصون العلم عن ذلك كما صانه السلف، وحكاياتهم في ...
تاريخ النشر:  11 مايو, 2014 | عدد المشاهدات (2142)
آداب محفّظ القرآن - 2

آداب محفّظ القرآن - 2

  6-وينبغي لك أيها المعلم أن تبذل لطلبتك النصيحة فإن رسول الله قال: ((الدين النصيحة: لله، ولكتابه، ولرسوله لأئمة المسلمين وعامتهم)) رواه مسلم. ومن النصيحة لله تعالى ولكتابه: إكرام قارئه وطالبه، وإرشاده إلى مصلحته، والرفق به، ومساعدته على طلبه بما أمكنه، وتألُّفُ قلب الطالب، وأن يكون سمحا بتعليمه في رفق، متلطفا به، ومحرّضا له على التعلم. وينبغي أن تذكر الطالب بفضيلة ما يتعلمه ليكون سببا في نشاطه، وزيادة في رغبته، ويزهده في الدنيا ويصرفه عن الركون إليها، والاغترار بها، ويذكره أنّ الاشتغال بالقرآن، وسائر العلوم الشرعية هو طريقة الحازمين وعباد الله العارفين، وأنّ ذلك رتبة الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم. وينبغي أن تحنو على الطالب وتعتني بمصالحه، كاعتنائك بمصالح ولدك، ...
تاريخ النشر:  04 مايو, 2014 | عدد المشاهدات (2119)
RSS
123456